إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الجمعة، 17 ديسمبر، 2010

( 11 ) بريــــــق الأمــــل...




وطلع النهار وراحت حنين المستشفي وكانت اتصلت بجيرانها في الحارة عشان يفتحوا المقابر بتاعتهم .. 

ولما وصلت عربية الإسعاف كانت البلد كلها على رجل وكلهم وراها ودفنوها ..
وعرفت حنين من الناس اللي عملته مروه وإنها بالسجن ..
وقعدت حنين في بيت جدتها القديم تلت أيام ..
لإستقبال العزا!!

وجه عادل في يوم بالليل ....
عادل:  حنين أنا آسف سامحيني في قسوتي عليكِ
حنين:  عايز إيه ؟

عادل:  تعالي معايا  نبتدي من جديد! ومافيش شغل لحد ماتقومي بالسلامة ومش هقرب منك خالص لحد ماتقومي بالسلامة!وخدي الفلوس دي وبكرا انزلي اشتري اللي إنتِ عايزاه! ولو محتاجه أكتر قولي! وماتزعليش !

حنين:  كتر خيرك خلي فلوسك معاك! وأنا هاجي عشان أنا التزمت معاك باتفاق مش أكتر وماتفتكرش إني مصدقة تمثيلك دا!

ومشيت حنين مع عادل للمجهول ...........؟


وفعلا دخل عادل غرفته نام فيها ودخلت حنين غرفتها وقفلت الغرفة بالمفتاح وكان ترتيب الشيطان .....................................؟؟

الصبح صحيت حنين وعادل من قبلها لقت السفرة عليها الفطار وعادل قاعد!

عادل:  صباح الخير

حنين:  صباح النور

عادل:  مالك شكلك مرهق ؟

حنين: ماتشغلش بالك أنا كويسة! مافيش خدامة هنا ؟

عادل:  أه سعدية! لكن ادتها أجازة عشان كنت ناوي نسافر شرم عشان شهر العسل لكن أدام إنتِ مالكيش رغبة ..
يبقى خلاص هاتصل بيها ..
النهاردا تيجي

حنين ساكتة مبتردش!وفطرت وشربت عصير وقام عادل وودعها ونزل !

وبعد شوية رجع تاني 
ينادي عليها 
.........
.........؟


 
حنين أنا نسيت سيناريو فيلم(يدور عليها لاقاها نايمه على سريرها كالملاك!  وكان رجعوه مُرتب لأنه حط لها مُخدر ضعيف بالعصير!و.................

 نادى على الدكتور اللي دخل ومعاة دكتورة تخدير وجهزوا...

 حنين لسلبها اعز ماتملك وهو الجنين ....

وفعلا بدأ الدكتور يعقم ايده في حين الدكتورة...


توترت وسألت عادل: حضرتك متأكد إنها عندها القلب

عادل بعصبية:  أيوة


الدكتورة:  بس أنا شايفة نبضها منتظم جدا!وحضرتك قولت إن العملية دي عشان وجود الجنين خطر على حياتها!
وهي مش موافقة رغم الخطورة وكل دا مش حقيقة!

أنا آسفة حضرتك بتتصرف تصرف غير إنساني!

وأنا مقدرش أشارك فيه!

عن إذنكم

(وخرجت وسابتهم )

 عادل بعصبية كمل إنتَ يل خلصني! المبلغ اللي هاتحدده هتاخده

الدكتور: آسف مش هقدر اعمل حاجة زى كدا!
الدكتورة مش احسن مني! عن إذنك .

عادل اجنن يعمل إيه! وقرب منها عايز يخبطها بقوة على بطنها عشان يموت الجنين ولكن خاف تنزف وتموت ويبقى خسرها!
سابها وخرج

وكانت حنين بحلم جميل  مع حازم وقالها قومي يا حنين ابننا ها يعيش مش هيموت! وصحيت حنين وتنهدت بمرارة مكانتش عايزة تصحي من الحلم! 
قامت وخرجت تلف في الشقة لقت عادل بغرفة المكتب ومن سيجاره لسيجاره! 

إلتفت ترجع على غرفتها ..........................


عادل:  إيه مش طايقة تشوفي وشي ؟

حنين ماردتش عليه وراحت لبست وخرجت ركبت العربة اللي اشتراها حازم قبل ما يموت عشانها! وراحت على المقابر تزور حازم والغريب إنها لقت واحدة لابسة اسود واقفة على قبر حازم ولابسة نضارة سودا وبتبكي بشدة! قربت منها حنين وكانت مفاجئة .............؟



كانت الست هي سيرين .. لكن الحزن بهدلها أوي

حنين:  سيرين هانم معقول

سيرين بجفاف: ومش معقول ليه ؟ مش ابني وأنا اللي مربياه!ومن الطبيعي وجودي هنا دلوقتي! أما اللي مش طبيعي هو وجودك إنتِ!

حنين باستغراب: أنا !

سيرين: أيوة إنتِ! إنتِ السبب بموته! إنتِ اللي خرجتيه من المستشفى ..
و كنتِ عارفه إن الحركة خطر على حياته!
وخرج معاكِ ومات 
(تبكي) 
أنا بكرهك أوي
 ووقتها قولت لحاتم إنه يتهمك إنك السبب بموت حازم! لكنه رفض وقال إن الأعمار بيد الله وإنه استحالة يئزيكِ لأن حازم كان بيحبك أوي !
 وطلعتِ فعلا أصيله أوي و إجوزتي اللي كان صاحبة!  
 قبل حتى ما تبرد ناره بقلوبنا.. 
وعدك بإيه؟
أغراكِ بإيه ؟؟
 ياااااه! حازم مكنش يستاهل منك إنك تصبري بعد وفاته شوية ؟

  حتي الصحف اللي بسببك جرحت فيه وقالت إنه كان بالنسبالك مجرد  درجة من درجات

السلم ولما تكسرت جريتي على غيرها

حنين تنزل دموعها بدون صوت:  أنا ماجوزتش!!

سيرين:  لا والله! ودا إي دا بأه؟  المفروض إني أصدقك وأكدب كل الدنيا والصحف؟!

كنت فاكراكِ بنت معدنها أصيل , عشان كدا لما حازم قرر يرتبط بيكِ وقفت معاه وأقنعت حاتم اللي كان خايف عليكِ إنتِ من أخوه! مع إنه مش شافك!

(تبص لها حنين بدهشة)

أيوة كان خايف حازم يلعب بيكِ وتكوني نزوة بحياته! وكان بيقول إنك مسكينة! لكن للأسف إنتِ اللي لعبتي بينا كلنا...

(تبكي بانهيار)!

حنين تبكي: أرجوكِ كفاية!!

سيرين: أنا سيبالك المكان! و

( وتهم بخطوتها تمشي من قدام القبر و...


حنين تمسكها من إيدها: أرجوكِ إستني! اسمعيني! اقسم بالله أنا ماتجوزت ولا ينفع أتجوز
(وتبكي وتنهار)

!!؟

سيرين بغضب:  إنتِ بتقولي إيه؟؟ والفرح والصور والمجلات

حنين: كدب كله كدب!! جواز باطل 

سيرين:  باطل! دي تمثلية جديدة؟ خدي بالك إنك مش واقفة على المسرح ولا قدامك جمهور هيسقفلك.. 

ويقولك

برااااافوو!


حنين:  أرجوكِ تعالي نتكلم بره لأن دي إهانه للمقابر..

 (وخرجت معاها سيرين وهي مش مستوعبه ولا عايزة ترق لها.. ولما خرجوا بره المدافن شدة إيدها منها وقالت: خلصي عايزة إيه؟

حنين تمسح دموعها: جوازي باطل! لأني متجوزة وماينفعش أتجوز تاني
سيرين: دا كلام ما يخصنيش! إنتِ إنتهيتِ من حياتنا!

حنين بغضب: لاء!  يخصك ولازم تسمعيني زي ماسمعتك ..
وسيبتك تجرحي فيا وانا ساكتة!
(سيرين تنهدت بضيق وعلى أعصابها سكتت وركبوا العربية يكملوا كلامهم)

حنين: أنا متجوزه وجوزي مات..  وأنا لسه في شهور العدة..
يعني الجواز باطل لأن عدة الحامل لعند ما تضع حملها...
سيان جوزها عايش أو ميت! وعادل ضغط عليا وهددني لو مش وافقت على جوازه ها يفضحني ويبهدلني ويتسبب في إني أفقد أعز شيء بحياتي وهو الحمل ده!
آخر حاجه بقت ليا  من أغلى إنسان بالوجود! 
(تتنهد بمرارة)
وافقت لأن مقدرشي أنسب الجنين لأبوه لأنه مات وجوازي منه كان عرفي وعادل الكلب قطع الورقة عشان يجبرني على الرضوخ لرغباته!
وافقت .. لعند مافكر هاعمل إيه؟

(بصت سيرين ودموع الأمل والحياة  بدت بعيونها والتوسل إنه الحمل دا يكون من... وبرعشة تحاول ...............؟   

 وقبل ماتسأل جاوبتها حنين:  أيوة من حازم!

(صرخت سيرين صرخة فرحة مكتومة ومش مصدقة اللي بتسمعه!يعني في أمل في إن ربنا يعوضها عن اللي راحوا!

وقالت: إنتِ عارفا بتقولي إيه؟؟ 
 
!تكمل حنين: )

! أيوة أنا مراته قدام ربنا واللي في بطني منه .. واللي عملته كان عشان أحمي نفسي وحملي من عادل وجبروته! ماتستغربيش هاقولك حصل 
إمته وإزاي؟؟........

 أولا يوم ماخدت حازم من المستشفى دا كان تلبيه لرجائه الأخير ولما خدته البيت .................................

 وحكت لها كل اللي حصل ولما عرفت إنها حامل وعادل واللي عمله وإنه ماقدرش يلمسها وجدتها اللي ماتت و..........


سيرين:  كل دا ؟ ليه ماقولتيش من وقتها؟؟
ليه ماتصلتيش بيا؟
سكتي ليه؟

حنين:  خفت تفتكروا إني طمعانه  بثروة حازم بعد ماقطع عادل الإثبات الوحيد لكلامي!!
وربي شاهد إني مراته وهو أبو اللي فبطني!

(سيرين برعشة ودموع وحنين تلمس بطن حنين: هناا ابن حازم .. أرجوكِ أوعي تكوني بتكدبي .. هاموت لو ...

حنين تقاطعها ببكي: صدقيني لأنها دي الحقيقه أنا مرات حازم ودا منه ..

سيرين ببكي:  سامحيني يا حنين على ظني فيكِ! أنا آسفا بجد!

تعرفي مهما حاولت أقولك حازم بالنسبالي إيه.. مش ها قدر أوصف!

دا...؟
( تختنق عباراتها وبصعوبه تكمل: دا  ابني! حتة مني! كأنه جاي من جوايا أنا..  أنا أمه مش حد تاني (تبكي)...

 أنا كان ممكن أسيب حاتم وأتجوز وأخلف.. لكن حاتم دا كان حب حياتي .. 
عمري وكياني! 
ولما توفوا والده ووالدته أخدت حازم بحضني ..
ربيته وإحتويته كنت بشوف النور من عيونه!
وكان دايما حاتم يتهمني إني بدلع حازم زيادة عن اللزوم!
كان في تصرفات مش بتعجبني لكن مكنتش بقدر أقسى عليه.. تعرفي لما قرر يتجوزك وقالي إنه خايف إن حاتم مايوافقش , وعدته إني أقنع حاتم.. 
وفعلا حاولت بكل قوتي أقنعة مش عشانك لإني مكنتش عرفتك لسه! لكن عشان حازم حسيت إنه ممكن يكون سعيد معاكِ! 
وعشان مايتكررش اللي حصل مع أخويا زمان 
؟
 (وتبكي أكتر)
؟
؟

حنين:  كفاية أرجوكِ ماتبكيش

سيرين تنهار أكتر:  أنا كان ليا أخ أكبر مني حب بنت فقيرة وبابا عارضة بشدة!
وراح أخويا واتجوزها من دون علمنا!
وكنت بالوقت دا عندي 19 سنه وكنت بحب أخويا دا أوي ومترابطين جدا!  
 وكان صعبان عليا أوي وكان دايما يحكيلي عنها! 
وبابا بكل قسوة فرق بينهم وهدده بقتلها وفعلا سابها حامل 

(بالجملة الأخيرة تغيرت ملامح حنين من الإشفاق والحب إلي الدهشة)

 ولما سابها كان حزين جدا ومكنش بينام ودايما يبكي!

وأنا مش عارفا أعمل إيه؟! 

وكانت أمي مشفقة علية جدا! لكن بابا محدش يقدر يقوله لاء! 
وبعد فترة وفي يوم صدفة ماعرفش اتقابلوا فين ولاّ إزاي!؟؟
المهم إنهم ماتوا مع بعض بحادث بالعربية  وكان الحزن هيقتلنا لكن


(قاطعتها حنين بدهشة:  ماتوا مع بعض في حادثة؟

سيرين: أيوة! وبابا من قسوته ماحزنش على رشدي قد ماكان كل تفكيرة
إزاي كانوا مع بعض ؟!

حنين بدهشة عارمة:  رشدي..اسمه رشدي ؟؟

سيرين (مسحت دموعها) وبحيرة:  أيوة! مستغربة ليه؟؟

حنين تهز دماغها: أصل الحكاية غريبة أوي! طب هي كانت ولدت ولاّ لسه ؟

سيرين:  بعد الحادثة فضلت ماما الله يرحمها تلومه.. وتحسسه بالذنب وطلبت منه يسأل على أهلها ويجيب المولود! هي كانت ولدت بس مانعرفش ولدت إيه؟

حنين بانتباه:  وبعدين ؟

سيرين:  مافيش! بابا راح لهم..  وقالوا إن المولود اتولد ميت .. وماما  حزنت أكتر وأكتر ومرضت أوي!
ومن كتر حزنها إشتد عليها المرض (تتنهد)! الحمد لله!

يل بأه أنا عطلتك كتير ولازم أمشي عشان عندي معاد مع الدكتور!

حنين: أوكي وفتحت باب العربية عشان تنزل )



سيرين:  قوليلي هتعملي إيه مع عادل؟

حنين:  مش عارفا ؟  ربنا يسهل

سيرين:  إلا قوليلي ..........؟إنتِ كنتِ مستغربة ليه من حكاية أخويا ؟

حنين بضيق: أصلها زي حكايتي! بابا وماما ماتوا مع بعض في حادثة!

زي ماتكوني كنتِ بتحكي حكايتي! 
فكرتيني بذكريات مؤلمة
(وضحكت بسخرية من القدر وكملت)

والعجيب إن كمان اسم اخوكي على اسم أبويا! بس الفرق الوحيد إن أمي سابتني مع جدتي  وراحت تصالح أبويا عشان تجيبه يشوفني وماتوا مع بعض وسابوني لوحدي مع جدتي الله يرحمها

سيرين مش مصدقة اللي بتسمعه ومستغربة جدا .. سيطر عليها هاجس غريب وألح عليها سؤال لحنين وبسرعة سألتها:  إنتِ مامتك اسمها إيه؟؟

حنين:  راوية 

( وصرخت سيرين وإتخضت حنين منها وبصت لها بتوتر ودهشة من تصرفها )

سيرين بدموع الفرح :  إنت بنت رشدي؟؟؟

حنين بدهشة:  أيوة أبويا رشدي

سيرين تهز دماغها بفرحة ..والدموع بغزارة ..ومش مصدقة اللي بيحصل:  

 إنت بنت أخويا يا حنين 

ونزلت من العربية وحضنتها أوي وحنين مذهولة من المفاجئة معقول ؟؟ 

تلاقي أهلها معقول دي أخت أبوها)

 سيرين: منه لله بابا قال إنك إتولدتي ميته! ماما لو كانت عايشه كانت فرحت أوي! سامحيني يا حنين أنا بحبك اوي!

حنين: أنا مش مصدقة!إنتِ عمتي ؟

سيرين:  أيوة يا حبيبتي!
(تحضنها وتبكي وتكمل)


حبيبي يا رشدي بنتك كبرت أوي وجميلة أكيد طالعة لمامتك!

كان دايما يوصفهالي ويقول إنها جميلة جدا!

لكن أنا عمري ماشفتها! من دلوقتي من هنفترق أبدا 

حنين حضنتها اوي..وتبكي :  لازم محدش يعرف دا عشان عادل مش ينتقم مني فيكِ ولما أولد يحلها ربنا!!

سيرين بترجي:   الحمد لله إن ربنا جمعني بيكِ بعد السنين دي كلها ولقيت شيء من ريحة رشدي! لما تولدي هاتيلي المولود أشوفه هو الباقي من ريحة حازم وحاتم!

حنين:  حاتم؟؟

سيرين  بحزن  ومرارة: حاتم كمان راح مني فجأة وبدون إنذار من شدة حزنه على أخوه جاتله أزمة قلبيه حادة وراح!!( وتبكي)

حنين مش مستوعبة: مات!
أبيه حاتم مات

سيرين تبكي:  الحمد لله على اللي يجيبه ربنا! هاتجبيلي المولود لو كنت لسه عايشه

حنين بحزن:  إنتِ اللي هاتربيه!! ....................................؟

ومشيت سيرين بعربيتها ..
وحنين خدت عربيتها ومشيت وهي سرحانة  معقول كل دا

وبعد العمر دا تكون سيرين عمتها وتعرف عيلتها!

دنيا عجيبة!
و يا ترى هتعمل إيه مع عادل ..اللي اللحظة معاه دهر كامل! 

وفجأة ....
؟
؟
؟
؟
تابعوني 

 اسماء عبدالعزيز

هناك 26 تعليقًا:

Dr/ walaa salah يقول...

الله عليكي والله جسمي قشعر وانا بكمل قرايه

عارفه يا سوسو اني كنت هقفل الصفحه لما قريت الجزء بتاع عادل لما جاب دكتور عشان ينزل الجنين

قلت اه عملتيها يا اسماء خلاص مش هكمل

بس الحمد لله محصلش

فرحانه اوي لحنين انها لقت عمتها

بس يا عيني حاتم كمان مات

انتي ناويه تموتي مين تاني يا سوسو

اوعي تيجي علينا في الاخر ^-^

بجد يا سوسو حبيتك اوي اصل انا اللي عايزني احبه يكتبلي قصص ^-^


في إنتظار الحلقه اللي جايه يا قمر

Mona Abo - Elso3od يقول...

ايه الحلقة دي بجد مش عارفة اقولك ايه
انا حسيت بحاجات كتير في وقت واحد الاول خوف و اشمئزاز من عادل و بعدين فرحة انه فشل و بعدين حزن علي حنين من ظلم سيرين و بعدين توقعت انها عمتها لما ابتدت تحكي و فرحت علشانهم و رجعت زعلت علي حاتم لأنه كان ممكن يقف جنب حنين .
انتي بجد هايلة تحياتي الشديدة ليكي
وماتتأخريش علينا

وداد يقول...

انا كمان زعلت جدا في الأول وقلت منه لله عادل ده

وبعدين الحمد لله ربنا سترها مع حنين وطلعوا اطباء عندهم ضمير

بس بجد احلى حاجة انه سيرين طلعت عمتها

اكيد هتوقف جنبها لأنهم دلوقتي ملهومش غير بعض

خصوصا بعد ما حاتم كمان مات

بس يا ترى وفجأة إيه؟

اعتقد ان عادل الزفت كان بيتصل بحنين

صح ولا لأ يا سمسمه

ابدعتي يا سمسمه في الجزء ده وفرحتيني شوية وزعلتيني شوية

حلو المزج ده

بإنتظار الجزء الجديد يا سمسمه

الحب الجميل يقول...

يا بنتى انتى هايله

عايزة اقولك انى كنت تحت البطانيه ولما منى ابو السعود قالتلى ان الحلقه الجديده نزلت نطيت من مكانى جرى على اللاب

بصى مش هقول الا الله عليكى
اسلوب تشويق من الدرجه الاولى

مع انى كنت زعلانه منك من الحلقه اللى فاتت اتاثرت بيها اوى وعيشتها للحظات كنت بتخنق

كان عندى احساس انها هتطلع قريبت حد فيهم
وبالفعل طلعت سرين عمتها

برافو عليكى يا اسماء
متابعه

همسات وبحــ الحياه ــر يقول...

جمييييييييييييييييييييييييييييييييييييييل
يااسماء بجد
بس هو انت حكتيلى القصه دى قبل كدا صح
اصللى حاسة انى قريتها مش عارفه ليه
علفكرة وجعتى قلبى والله بس جمييل جدا

تسلميييييييييى بجد ويسلم قلمك وابداعك

karmen يقول...

انا كمان جسمي اترعش اول ما عرفت انها بنت اخوها مع اني اتوقعت ده اما استغربت حنين اسمه وفضلت مستنياك تقولي
روعة بجد يا حبيبتي انتي فنانة حقيقي
متابعاكي للاخر

شمس النهار يقول...

احداث غير متوقعه
وطريقه مشوقه في السرد

الله عليكي يااسماء
ربنا يزيدك

في فزورة عندي في المدونه ياريت تيجي تحليها

:))

هبة فاروق يقول...

الله عليكى وعلى قصتك الجميلة المشوقة
بجد استمتعت بقرايتها
مشكورة يا قمراية وفى انتظار الباقى
بشوق ولهفة
دمتى مبدعة يا قمر

اسماء عبدالعزيز يقول...

حبيبة قلبي وصابحتي لولو الجميلة
ههههههه
اولا انا سعيده انك كملتيها وان الحلقة دي عجبتك
لكن ياقلبي ياريت لما تلاقي حاجه تضايقك بالروايه ماتقفيش عن قرايتها
يعنى انتِ لو بتتفرجى على فيلم حلو وقابلتك مواقف مؤثرة انتِ رافضاها هتقلبي الفيلم .. لا اعتقد

شوفي ياقلبي

حاولى تقريها لآخر حرف ارجوكِ .. مهما حصل
اللجزء اللى جاى هيغير حاجات كتييييييييير

لولو دى مش مجرد قصة وبس
انا عايزة بالنهاية كمان تقيميها
ارجوكِ للمرة التانيه
ماتسيبهاش لأنها بها اشياء جميلة تستحق انك تتابعيها لآخر حرف

كونى بحب

ولو حابه تعرفي حاجه عن الاجزاء الجاية تابعى الفيديو كليب اللى هيكون في الحلقه الجديدة .. بداخل صورة ..هيقولك على مقتطفات من اللى هيحصل

كونى بخير ياقلبي

اسماء عبدالعزيز يقول...

حبيبة قلبي الجميلة وصديقتي اللذيذة
منى ابوالسعود
سعيدة اوى ياعمرى باهتمامك بالروايه ومتابعتك لها ياقمرى ..وان الحلقه عجبتك ووصل احساسها ليكِ
كان لازم حاتم يختفي لآن لو عايس اذن مشاكل حنين هتختفي وبكدا تنتهى الروايه وعلى ما اعتقد ان روايتى لسه يدوب في المنتصف ...

اتمنى ان تعيشي معهم باحساسهم وتصلك معاناتهم وافراحهم

واتمنى ان تنال اعجابك ياقمرى
دمت بكل الحب والود
تقبلى باقه من اجمل ورود الكون لقلبك الجميل

اسماء عبدالعزيز يقول...

حبيبة قلبي ودلعوتى الجميلة وداد
منورة ياقمرى
والله بجد بستنى تعليقك يسكر

عايزة تضحكِ عليا وتستدرجينى عشان اقولك وفجأه ايه؟؟

لاااااااا

عايزنى اغلط واقولك يعنى انها وهي ماشيه بعربيتها وسرحانه وبتفكر
فجأة





لااااااااااااا
دا بعدك ياقمر

ههههههههههه
بعشقك كوني بخير ياعمرى
وانتظرى القادم سينال اعجابك يسكر

اسماء عبدالعزيز يقول...

حبيبة قلبي الجميلة الحب الجميل
وحشتيني ياقمرى ..
انا بجد سعيده ان الحلقه دي نالت اعجابك
بس ارجوكِ ماتزعليش منى
الرواية دي اخدت منى وقت كبيييييييييييير جدا في الفكرة اولا ثم الكتابة .. وكنت حابه من خلالها تعيشوا قصه دراميه وتحسوا بأبطالها وتكون غير تقليدية بالمرة

يعنى حبيبتي بعد كدا مهما حصل شيء يضايقك لازم تكملى لأن مع كل حلقه اسرار وأسرار
وحق الرواية انك تتابعيها لآخر حرف وبعدها اعرف رأيك بنهايتها ياعمرى
بجد حرام لو زعلتى وسبتيها
انا بحبك جدا
كوني بكل الخير والحب

اسماء عبدالعزيز يقول...

همسات وبحر الحياة الجميلة
حبيبتي وحشتيني جدا جدا

طبعا انتِ عارفه اجزاء منها لأنى وريتك المسودة بتاعتها لكنك مش قرتيها كلها
حكيت ليك الفكرة .. لكن انتِ قريتي الأيدي الباردة تقريبا ..والمتسول والمتعه ..
صح

المهم انا سعيده انها نالت اعجابك ياقمرى
دمت بكل الحب صديقتي الصغيرة

اسماء عبدالعزيز يقول...

كارمن الرقيقة
دائما حبيبتي انتظر اسمك ينير مدونتى
سعيده جدا ان الحلقه دي لمست احساسك ونالت اعجابك
بجد يسلملى مرورك وقلبك

الحلقه الجاية مهمه أوى وتحول في الروايه فكرتها تكمن في الفديو كليب اللى هيكون بأولها لازم تتفرجي على الصور اللى جواه وانت تستنتجي بعض الحاجات

وبعدين تقري مرة تانيه على انغانه وتشوفي اغنيته من مين لمين
كونى بكل الحب ياقلبي

اسماء عبدالعزيز يقول...

حبيبة قلبي شمس النهار الجميلة
وحشتينى ياقمرى
انا سعيده انها نالت اعجابك ياسكر
وبالنسبه للفزورة
موضوعك جميل بجد وانا حليتها

دمت بكل الحب والخير

اسماء عبدالعزيز يقول...

حبيبة قلبي الجميلة هبه فاروق
بجد سعيده بمتابعتك يسكر وانها نالت اعجابك
جهزى نفسك بأه للى جاى لأنه هيكون


؟
؟
؟

اتمنى ان الحلقه الجاية تعجبكم

دمت بكل الخير والحب

رحــــيـل يقول...

متابعة معاكي
وكمان جيبت اللى فاتنى قريته
الاحداث مشوقة جدا
فى انتظار البقية :)

شيرين سامي يقول...

آسفه على التأخير يا حبيبتي بس البوست تاه مني
تعرفي لو كان عادل عرف يجهضها بجد كان هيجرالي حاجه تطورات الأحداث هايله مفيش لحظة ملل و كالعاده شيلالنا مفاجآت كتييييير
تحياتي الخالصه لأجمل أسماء

kalam-wel-salam يقول...

ايه الحلقة الجبارة دى
بجد انى اجمد كاتبه قرتلها قمة التشويق بتعرفى امتى تقطعى عشان نستنى على احر من الجمر تحياتى لك ولقلمك

اسماء عبدالعزيز يقول...

حبيبة قلبي الجميلة وصديقتى الرائعه

طبعا يسكر البوست تاه منك وانا قاعده اضرب اخماس في اسداس واقول فينو القمر ماظهرش ليه

انا سعيده ياعمرى ان الحلقه نالت اعجابك .. ويسلملى قلبك وطيبة احساسك
ولكن هيئى نفسك للى جاى
وياريت تشدى حزام الامام لأننا هننطلق بالأحداث الجاية اعتقد انه مافيش وقت
حتى ناخد نفسنا
على فكرة الروايه لسه فى المنتصف
كونى بكل الخير والحب ياعمرى

اسماء عبدالعزيز يقول...

حبيبة قلبي كلام والسلام
تسلميلي ياعمرى على متابعتك الجميلة ومرورك الاروع
وكلامك الراقي
اتمنى دائما ان تنال اعجابك ..

كونى بكل الحب والخير ياقلبي

اسماء عبدالعزيز يقول...

حبيبة قلبي رحيــــل
مرورك انار المدونه وجعل لها طابع خاص
اشكرك على المتابعه ياقمرى
كونى بكل الخير والحب

✿ ثلاثـہ أنامل وقلم ✿ يقول...

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته✿

✿غاليتي اسماء الجزء رائع جدّاً و ملئ بالحداث .. ريحتي بالي في مروة دي .. امممم احداث مؤلمة لكن الخبر الجميل غطى عليها .. فعلاً مرات تحدث و متل ما بقولوا الدنيا صغيرة .. أنتظر الجزء الجاي بشووووووووق كبير .. و شكراً لتنبيهي بأنها نزلت .. مودتي للغالية✿

re7ab.sale7 يقول...

يااااااة يا اسماء بجد رووووووووعة
ومفاجأة ورا مفاجأة بجد تجنن
تاني مش هقولك انا اكتشفت اية ولا فكرت في اية ولا هتنبأ بأي حاجة لغاية ما تخلصي الرواية كلها
مستنية الباقي بفارغ الصبر
تحياتي ودمت بخير

اسماء عبدالعزيز يقول...

حبيبة قلبي الجميلة ثلاثة أنامل الرقيقة
المدونه كانت حزينه ياقلبي من غيرك فلا تغيبي علينا
انا سعيده ان الحلقه دى عجبتك واتمنى الباقى كمان يعجبك ياقمرى
كونى بخير وحب

اسماء عبدالعزيز يقول...

رحاب صالح الرقيقة .. الرائعه
وحشتيني ياقمرى ..
سعيدة انها عجبتك واسعد بمرورك دائما
وخلى بالك من الجزء اللى جاى كويس وياريت تربطى حزام الامان لأن مافيش وقت حتى تاخدى نفس
واعتقد انى هاخلف كل التوقعات .. الا اذ
الا اذا

كونى بخير ياعمرى